مقالات

وزير الهجرة الإسرائيلي محذرًا: قد نخسر الولايات المتحدة إذا وصل اليهود الليبراليون دعم حركتي المقاطعة وحياة السود المهمة

متابعة وترجمة: مجلس العلاقات الدولية – فلسطين

حذر وزير الهجرة الإسرائيلي نشمان شاي الأسبوع الماضي من خسارة إسرائيل للولايات المتحدة إذا واصل اليهود الأمريكيون الليبراليون في دعم حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات وحركة حياة السود مهمة.

جاءت تصريحات شاي خلال ظهور اعلامي عبر بودكاست اللجنة اليهودية الأميركية، حيث تأتي المقابلة وسط فجوات متزايدة بين الناخبين ذوي الميول المحافظة في إسرائيل واليهود الأمريكيين، إحدى الأقليات الأكثر ليبرالية في البلاد.

وقال شاي إنه أطلع زملائه أعضاء الحكومة الإسرائيلية مؤخرًا على وضع اليهود الأمريكيين، وأخبرهم أنه “إذا رأينا المزيد من اليسار الراديكالي واليهود الليبراليين التقدميين يواصلون دعم حركتي المقاطعة وحركة حياة السود مهمة، وتشبيههم لإسرائيل بأنها دولة إبادة جماعية أو دولة فصل عنصري، فقد نخسر أمريكا”.

وكانت أكثر من 600 منظمة يهودية، تمثل غالبية اليهود الأمريكيين، قد وقعت على بيان يدعم لدعم حركة “حياة السود مهمة” نُشر في إعلان على صفحة كاملة في صحيفة نيويورك تايمز في أغسطس من العام الماضي.

وأشار شاي إلى وجود أفكار للاعتماد على مجموعات أخرى في أمريكا للحصول على الدعم، بدلاً من يهود أمريكا، لكنه يرفض مثل هذه المقترحات. وبدا أنه يشير إلى الملاحظات الأخيرة التي أدلى بها السفير الإسرائيلي السابق لدى الولايات المتحدة رون ديرمر الذي اقترح أن تولي إسرائيل الأولوية للدعم “العاطفي والصريح” للمسيحيين الإنجيليين على دعم اليهود الأمريكيين، الذين قال إنهم “من بين منتقدينا اللاذعين.”

وكان استطلاع للرأي للناخبين اليهود الأمريكيين تم إجراؤه بعد النزاع بين إسرائيل وغزة في مايو قد أظهر أن أقلية كبيرة منهم تؤمن ببعض الانتقادات القاسية لإسرائيل، بما في ذلك ارتكابها للإبادة الجماعية والفصل العنصري.

المصدر للمزيد